تركيب جسور الأسنان |الأنواع والتكلفة

جسور الأسنان |الأنواع والتكلفة|

0 187

إذا كنت قد فقدت أحد أسنانك أو مجموعة منها، بالتأكيد ستصاب بإحباط خاصة وإن كنت بسن صغيرة، ستفكر كثيرًا في كيفية علاج هذا الأمر، ستسأل المحيطين بك عن الحل، ولكن لا تقلق، فإن ذهبت لطبيب الأسنان الخاص بك سينصحك بتركيب جهاز لیسد الفجوة التي قد تزعجك أثناء تناول الطعام وتقلل ثقتك بنفسك أثناء الابتسام.
يعتبر فقدان الأسنان حالة شائعة بین جميع الناس صغارهم وكبارهم على حد سواء، وتحدث هذه الحالة لعدة أسباب أهمها الإصابة أو التآكل أو وجود مرض في الأسنان. ویجب التأكید على أن صحة الفم السیئة هي من الأسباب الرئیسیة للسقوط المبكر للأسنان. وقد نشاهد حدوث هذا بسبب عدم الاهتمام بالتوجه لفحص الأسنان أوعدم الانتظام على عادات تنظیف الأسنان الصحیة.
یمكن أن تؤدي الحوادث إلى إصابة الجذر وحدوث عدوى أو قد تؤدي إلى إتلاف عظم الفك، مما قد یؤدي إلى فقدان الأسنان. أما عن أمراض الأسنان، وخاصة التهابات اللثة وسوء التغذیة والتدخین الزائد ومضغ التبغ هي كذلك من الأسباب الرئیسیة لفقدان الأسنان.

متى تحتاج لتركيب جسور الأسنان؟

عندما تسقط بعض أسنانك، وتترك مكانها مناطق فارغة، فإن هذا قد یؤثر علیك بعدة طرق. وبهذا فإن جسر الأسنان یمكنه معالجة هذه المشاكل الناتجة عن هذا الأمر، من هذه المشاكل، شعورك بعدم الثقة بالنفس، حصولك على عضة ضعیفة تحدث لك خلل أثناء الأكل، أو مشكلة في الكلام أثناء الحدیث وغیرها من المشاكل التي تشیر لاحتیاجك لهذا الإجراء.

الهدف من تركيب جسور الأسنان:

– استعادة ابتسامتك
– استعادة القدرة على المضغ بشكل صحیح
– استعادة النطق الصحيح
– الحفاظ على شكل وجهك
– إعادة ضبط عضتك لتوزیع القوة بشكل صحیح عند مضغك
– منع أسنانك المتبقیة من الخروج عن وضعها الصحیح(2)

أنواع جسور الأسنان

هناك أربعة أنواع رئیسیة من جسور الأسنان:

– النوع تقلیدي
– جسر الأسنان الكابولي
– نوع الماریلاند
– جسور االأسنان المتحركة

جسور الأسنان التقليدية

یتكون جسر الأسنان التقلیدي من الأسنان الزائفة في مكان الأسنان المفقودة، والتي تكون معلقة من قبل تیجان یتم وضعها على الأسنان الداعمة الموجودة على جانبي السنة المفقودة. الجسر التقلیدي هو النوع الأكثر شعبیة من جسور الأسنان ویمكن استخدامه عندما یكون لدیك أسنان طبیعیة على جانبي الفجوة الناتجة عن الأسنان المفقودة.

جسور الأسنان من النوع الكابولي

على الرغم من أنه یشبه الجسر التقلیدي في أنه یحتاج إلى تثبیته في أسنان داعمة بالجوار، إلا أنه یتم تثبیته في مكانه بواسطة تاج أسنان یتم تثبیته على سنة واحدة فقط. بالنسبة لهذا النوع من الجسور، تحتاج فقط إلى سن طبیعي واحد بجوار فجوة الأسنان المفقودة.

جسور الأسنان من النوع الماريلاند

كما هو الحال في الجسر التقلیدي، تستخدم جسور ماریلاند للأسنان دعامتین طبیعیتین، واحدة على كل جانب من جوانب الفجوة. في حین یستخدم الجسر التقلیدي تیجان یتم وضعها على الأسنان الداعمة، یستخدم جسر ماریلاند إطارًا إما من المعدن أو الخزف والتي یتم ربطها على ظهور الأسنان الداعمة.(3)

جسر الأسنان المتحرك

بالرغم أن معظم أنواع الجسور المتاحة یتم تثبیتها بشكل دائم للمریض في فمه، إلا أن بعض الأشخاص قد يحتاجوا إلى الجسور القابلة للإزالة، والتي یتم تسمیتها أحیانًا بالأسنان الجزئیة. وكما هو الحال في الجسور التقلیدیة، یتم إجراء عملیات إصلاح قابلة للإزالة مهیئة خصیصا لتناسب أسنان المریض الطبیعیة. ومع ذلك، فإنه یكون لتلك الجسور قاعدة بلاستیكیة ملونة ومثبتة على الأسنان المجاورة باستخدام المشابك المعدنیة الصغیرة أو معدات دقیقة. في أغلب الأحیان تكون تلك الجسورأقل في السعر من تلك العملیات التي یتم إجراءها في التاج أو في الزراعة. ومع ذلك، فإنها لا تقدم نفس الثبات أو الشعور المطمئن الذي یمكن أن یوفره الجسر الثابت. (4)

تلكفة تركيب جسور الأسنان

هناك العدید من المتغیرات التي یمكن أن تؤثر على السعر بما في ذلك:

  • عدد الأسنان اللازمة لملئ الفراغ
  • المواد المستخدمة، مثل الراتنج المركب، زركونیا، أو سبیكة معدنیة مغطاة بالراتنج
  • مدى صعوبة ملائمة السنة
  • مدى الاحتیاج لعلاجات إضافیة تخص الأسنان الأخرى ، مثل أمراض اللثة
  • موقع السن
  • كما تعتمد التكالیف أیضًا على نوع الجسر الذي تحدده فعادة ما تكون تكالیف الجسور التقلیدیة أو الكابولیة غالیة نسبیًا ، كما تكون تكالیف جسور الماریلاند أرخص
یمكن أن تستمر جسور الأسنان من 5 إلى 15 سنة أو أكثر في حال المحافظة على نظافة الفم الجیدة والفحوصات المنتظمة.

هل سيكون من الصعب تناول الطعام أثناء تركيب جسر الأسنان؟

استبدال الأسنان المفقودة بجسر الأسنان یجب أن یجعل تناول الطعام أسهل. يمكن تناول الأطعمة الخفیفة التي تم تقطیعها إلى قطع صغیرة، حتى تعتاد على الجسر.

في حين قد یكون من الصعب التحدث بوضوح عندما تكون الأسنان مفقودة. لكن بعد استخدام جسر الأسنان فإنه بالتأكید سوف یساعدك على الكلام بشكل صحیح.

الجمع بين جسور الأسنان مع العلاجات الأخرى

وضع الجسور مع إجراء علاج إضافي أو أكثر بالتزامن مع تركیب الجسور. ومن خلال الجمع بین الإجراءات المختلفة، یساعد ذلك على تغییر الابتسامة أو إعادة بناء الفم بالكامل، وبذلك یمكن للمرضى التمتع بابتسامة جیدة تساعدهم على الثقة بالنفس.

تیجان الأسنان

التیجان هي عنصر أساسي من عناصر جسور الأسنان التقلیدیة. یمكن أن نحتاج تیجان الأسنان بشكل فردي لإصلاح بعض الأسنان التالفة. بالإضافة إلى أنه یقوي الأسنان الضعیفة ویغطي تجویف حشو الأسنان.

عملیة وضع التیجان تكون تقریبًا مشابهة لعملیة وضع جسر تقلیدي. سیقوم طبیب الأسنان بإعادة تهیئة الأسنان التالفة، وسیقوم بأخذ المقاسات، ویثبت التاج المخصص. وكما هو الحال في الجسور، یمكن أن تكون هذه الترمیمات مصنوعة من المعدن أوالبورسلین المنصهر إلى المعدن، والخزف أو الزركون.

حشو الأسنان

حشو الأسنان عادة ما یكون علاج مشترك في كثیر من عملیات ترمیم الأسنان، وعادة ما یكون الطریقة المثالیة لعلاج تجویف صغیر أو متوسط الحجم. عند اضافة الحشوة، سیقوم طبیب الأسنان بتطهیر مكانها من جمیع البكتیریا وإزالة التلف من السنة، مما یمنع زیادة حجم التجویف. وبذلك فإن الحشو نفسه سیدعم جدران السن ویسترجع وظائفه. الحشوات یمكن أن تصنع من مزیج الفضة أو مادة الراتنج. سوف یستعید المركب الحجم والشكل الطبیعیان لأسنان المریض. وسوف یكون أیضا أكثر تماسكًا بشكل مستدیم مع بنیة الأسنان. وإذا كان المریض لدیه بالفعل الحشو الفضي، فقد یقرر تغییره وتركیب الراتنج. في كثیر من الأحیان، قد یحدث هذا في نفس الوقت الذي یتم فیه للمریض وضع جسر الأسنان.

تبييض الأسنان

یمكن أن یكون لنتائج وضع الجسر تأثیر واضح على ابتسامة المریض.
حتى یقارب لون الجسر لون الأسنان الطبیعیة المحیطة، قد یختار المریض التوجه لإجراء عملیة تبییض الأسنان. تستخدم منتجات التبییض سواء في عیادة الطبیب أومنزليًا مثل جل التبییض الذي یحتوي بالأساس على البیروكسید لإزالة البقع على سطح الأسنان كیمیائیا. یوصي أطباء الأسنان في الأغلب لأن یخضع المرضى لتبییض الأسنان قبل أن یتم وضع الجسر. وفي هذه الحالة، یمكن لأطباء الأسنان التأكد من أن لون الجسر المستخدم سیطابق اللون الجدید لابتسامة المریض.

نتائج وضع جسور الأسنان

قد تختلف النتائج اختلافًا طفیفًا من شخص لآخر. ففي معظم الحالات سیلاحظ المرضى أثر نتائج العلاج على الفور بعد وضعها على الأسنان.

هذه النتائج تشمل:

  • سد الفتحات بین أسنان المریض
  • تحسین ابتسامة المریض
  • تحسین القدرة على تناول ومضغ الطعام بشكل طبیعي
  • حل مشكلة وجود خلل أثناء الحدیث
  • استعادة توازن وقوة عضة الفكین وإطباق الأسنان على بعضها.

العناية بجسور الأسنان

مع الرعایة المناسبة لجسور الأسنان سوف یستمر وجودها لمدة طویلة، وقد تدوم. لذلك یمكن للمرضى التمتع بهذه النتائج لعقود أو حتى لباقي حیاتهم. في المتوسط یمكن أن یبقى لمدة ما بین 10 إلى 15 سنة. ولحسن الحظ، تكون عوامل الصیانة والعنایة بجسور الأسنان سهلة للغایة.

أفضل طریقة للمرضى للاعتناء بجسور الأسنان هي الاهتمام الجید بأسنانهم الطبیعیة المحیطة بالجسور، هذا سوف یساعد على الحفاظ على الجسور سلیمة، وسوف یدعمها لمدة أطول، فعلى الرغم من أن الجسر لا یتعرض للتشقق، إلا أن البكتیریا تؤثر على الأسنان الموجودة تحت التیجان. لهذا تحتاج إلى التنظیف المستمر. وعندما یحدث هذا، سیحتاج طبیب الأسنان إلى إزالة الجسر من أجل معالجة التجویف. لكن في كثیر من الأحیان، لن تكون هذه الأسنان قادرة على دعم جسر جدید. بالإضافة إلى ذلك، یمكن أن تؤثر أمراض اللثة على عمر الجسر، وكذلك صحة الفم العامة للمریض.

لكي تحافظ على صحة أسنانك بعد تركیب هذه الجسور، یجب عليك:

  • تنظیف الأسنان ما لا یقل عن مرتین خلال الیوم بواسطة فرشاة ذات شعیرات ناعمة ومعجون للأسنان من الأفضل أن یكون غیر مبیض.
  • استخدام الخیط على الأقل مرة یومیًا.
  • استخدم غسول الفم بكمیة آمنة.
  • الحصول على نظام غذائي صحي یحتوي على الكثیر من الفواكه والخضروات.
  • التوجه لزیارة طبیب الأسنان مرتین أو أكثر خلال السنة للتنظیف والمعاینة.
  • تجنب التدخین للحصول على نتائج أفضل.

حماية جسور الأسنان

على الرغم من أن هذه الجسور لا یمكن أن تتعفن، إلا أنها یمكن أن تتعرض لضرر في هیكلها. وبالرغم من أن المواد المصنوعة منها تدوم لمدة طویلة، إلا أنها لیست قویة مثل الأسنان الطبیعیة.

لحمایة جسور الأسنان یتعین على المرضى الآتي:

  • التوقف عن فتح الزجاجات بواسطة الأسنان، وشد المواد الصلبة، أو القيام بمهام مشابهة.
  • تجنب قضم الأظافر، وعض الأقلام والثلج.
  • مضغ الأطعمة الصلبة أو اللزجة بعیدًا عن الجسور.
  • وضع واقي للفم والأسنان، وفقًا لتعلیمات طبیب الأسنان.

;كما سیحاول الأطباء حشو المنطقة الواقعة بین الجسر ولثة المریض. ولكن إذا لم یحدث ذلك بشكل كافي، یجب على المرضى اتخاذ حذرهم لمنع البكتیریا من التراكم في هذه المنطقة. للقیام بذلك، هناك خیوط تنظیف خاصة وفرش أسنان تستطيع تنظیف هذه المنطقة التي یصعب الوصول إلیها بشكل فعال. یمكن لأجهزة التنظیف الآلیة أن تكون مفیدة أیضًا. في كل الأحوال، یجب على المرضى أن یسألوا أطباءهم عن أفضل الطرق المناسبة لرعایة جسر الأسنان وحمایة صحة الفم بشكل عام.

إذا كنت تفتقد سنًا أو عددًا من الأسنان، فلدیك خیارات بدیلة مختلفة للتناقش فیها مع طبیب الأسنان. هناك العدید من الفوائد لاستخدام جسور الأسنان، وهناك العدید من العوامل – بما في ذلك التكالیف – التي یجب مراعاتها قبل اتخاذ القرار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أحصل على خطة علاجية مجانية


X
أطلب استشارة مجانية