تجميل الأسنان

جسر الأسنان | الأنواع والتكاليف وطُرق الحفاظ عليه

المقصود بمصطلح جسر الأسنان هو الجسر بالمعنى التقني للكلمة أي الجسر الذي يقوم بتعويض الأضرار الناجمة عن فقدان الأسنان.

كما يعوّض الضرر الوظيفي مثل عملية مضغ الطعام أو نطق الأحرف بشكل سليم ويحسّن الشكل العام للوجه والفم.

متى تحتاج تركيب جسر الأسنان؟

يمكن لجسر الأسنان معالجة المشاكل الناتجة عن سقوط الأسنان والفراغات الموجودة في الفك.

تخلّف هذه المشاكل، الشعور بعدم الثقة بالنفس، عض ضعیف أثناء الأكل، أو مشكلة في الكلام وغیرها من المشاكل التي تشیر لاحتیاجك لهذا الإجراء.

بشكل عام ستحتاج جسر الأسنان أيضاً في حال أردت:

– استعادة ابتسامتك

– القدرة على المضغ بشكل صحیح

– النطق الصحيح

– الحفاظ على شكل وجهك

– إعادة ضبط عضتك لتوزیع القوة بشكل صحیح عند مضغك

– منع أسنانك المتبقیة من الخروج عن موضعها الصحیح.

أنواعه:

هناك أربعة أنواع رئیسیة من أنواع جسر الأسنان:

النوع التقليدي

یتكون جسر الأسنان التقلیدي من الأسنان المركّبة، والتي تكون معلقة على شكل تیجان بين الأسنان الداعمة على جانبي الفراغ الموجود.

يُعدّ الجسر التقلیدي الأكثر شعبیة بين جسور الأسنان ویمكن استخدامه عندما یكون لدیك أسنان طبیعیة على جانبيْ الفجوة الحاصلة.

جسر الأسنان من النوع الكابولي

على الرغم من أنه یشبه جسر الأسنان التقلیدي، إلا أنه يُثبّت في مكانه بواسطة تاج أسنان على سنّ واحدة فقط.

بالتالي فإن المريض يحتاج فقط إلى سن طبیعي واحد بجوار فجوة الأسنان المفقودة بالنسبة لهذا النوع من الجسور.

جسر الأسنان من نوع الماريلاند

كما هو الحال في الجسر التقلیدي، تستخدم جسور ماریلاند للأسنان دعامتین طبیعیتین، على كل جانب من جوانب الفجوة.

في حین یستخدم الجسر التقلیدي تیجان یتم وضعها على الأسنان الداعمة، یستخدم جسر ماریلاند إطارًا من المعدن أو الخزف یتم ربطه على ظهور الأسنان الداعمة.

جسر الأسنان المتحرك

بالرغم أن معظم أنواع الجسور المتاحة یتم تثبیتها بشكل دائم في فم المريض، إلا أن البعض قد يحتاج الجسور القابلة للإزالة، والتي یتم تسمیتها أحیانًا بالأسنان الجزئیة.

یكون لهذه الجسور قاعدة بلاستیكیة ملونة ومثبتة على الأسنان المجاورة باستخدام المشابك المعدنیة الصغیرة أو معدات دقیقة.

وفي أغلب الأحیان تكون تلك الجسورأقل في السعر من العملیات التي یتم إجراءها في التاج أو في الزراعة.

مع ذلك، فإنها لا تقدم نفس الثبات أو الشعور الذي یمكن أن یوفره جسر الأسنان الثابت.

المواد المستخدمة في صناعة جسور الأسنان

المعدن

عادةً ما يتم صناعة جسر الأسنان من المعادن كالذهب والفضة أو البلاديوم أو يستخدم خليط من هذه المعادن.

تمتاز الجسور المعدنيّة بالقوة، وتدوم فترات أطول من الأنواع الأخرى، ولكنها لا تعطي شكلًا جماليًا مناسبًا وتبقى ظاهرة للعيان وتعطي اللثة لونًا قاتمًا.

البورسلان

تتشابه مادة البورسلان ويطلق عليها اسم الخزف أيضًا، مع الأسنان الطبيعية.

لكن لهذا النوع من جسر الأسنان، بعض العيوب مثل التعرض للتلف أو التآكل مما يجعل المعدن يظهر ويؤدي ذلك إلى مشاكل صحية للفم واللثة.

كذلك لها بعض العيوب التجميلية كون المعدن المطلي يعطي لونًا قاتمًا للثة وهو أقل قبولًا من اللثة بالمقارنة مع الأنواع الأخرى.

الزيركون

ظهرت في الآونة الأخيرة وهي أكثر شبهًا بالأسنان الحقيقية. يتم صناعة السن بشكل كامل من مادة الزيركون دون الحاجة إلى المعدن ويطلى السن بمادة الخزف لإعطائه لونًا حقيقيًا وأكثر اندماجًا مع اللثة بالمقارنة مع الأنواع الأخرى من جسر الأسنان

التكلفة

هناك العدید من العومل التي یمكن أن تؤثر على السعر بما في ذلك:

  • عدد الأسنان اللازمة لملئ الفراغ
  • المواد المستخدمة، مثل الراتنج المركب، زركونیا، أو سبیكة معدنیة مغطاة بالراتنج
  • مدى صعوبة ملائمة السنّ
  • الاحتیاج لعلاجات إضافیة تخص الأسنان الأخرى ، مثل أمراض اللثة
  • موقع السن
  • نوع الجسر (عادة ما تكون الجسور التقلیدیة أو الكابولیة غالیة نسبیًا، وتكون جسور الماریلاند أرخص)

النتائج

قد تختلف النتائج اختلافًا طفیفًا من شخص لآخر، لكن في معظم الحالات سیلاحظ المرضى أثر نتائج العلاج على الفور.

هذه النتائج تشمل:

  • سد الفتحات بین أسنان المریض
  • تحسین شكل الابتسامة
  • تحسین القدرة على تناول ومضغ الطعام بشكل طبیعي
  • إنهاء أي خلل أثناء الحدیث
  • استعادة توازن وقوة الفكین وإطباق الأسنان على بعضها.
  • في المتوسط یمكن أن تبقى الجسور لمدة ما بین 10 إلى 15 سنة. ولحسن الحظ، تكون طُرق العنایة بها سهلة للغایة.

العناية بعد تركيب جسر الأسنان

مع الرعایة المناسبة لجسر الأسنان سوف یستمر وجوده لمدة طویلة. لذلك یمكن للمرضى التمتع بهذه النتائج لعقود أو حتى لباقي حیاتهم.

أفضل طریقة للمرضى للاعتناء بجسر الأسنان هي الاهتمام الجید بأسنانهم الطبیعیة المحیطة به.

على الرغم من أن الجسر لا یتعرض للتشقق، إلا أن البكتیریا تؤثر على الأسنان الموجودة تحت التیجان.

في تلك الحالة، سیحتاج الطبیب إلى إزالة الجسر من أجل معالجة التجویف.

لكن في كثیر من الأحیان، لن تكون هذه الأسنان قادرة على دعم جسر جدید.

من جهة أخرى، یمكن أن تؤثر أمراض اللثة على عمر جسر الأسنان، وكذلك صحة الفم العامة للمریض.

بالتالي یجب عليك:

  • تنظیف الأسنان ما لا یقل عن مرتین خلال الیوم بواسطة فرشاة ذات شعیرات ناعمة ومعجون للأسنان من الأفضل أن یكون غیر مبیض.
  • التوجه لزیارة طبیب الأسنان مرتین أو أكثر خلال السنة للتنظیف والمعاینة.
  • تجنب التدخین للحصول على نتائج أفضل.
  • التوقف عن فتح الزجاجات بواسطة الأسنان، أو شد المواد الصلبة.
  • تجنب قضم الأظافر، وعض الأقلام أو مكعّبات الثلج.
  • وضع واقي للفم والأسنان إن احتاج الأمر.
یمكن أن تستمر جسور الأسنان من 5 إلى 15 سنة أو أكثر في حال المحافظة على نظافة الفم الجیدة والفحوصات المنتظمة.

هل سيكون من الصعب تناول الطعام أثناء تركيب الجسر؟

استبدال الأسنان المفقودة بجسر الأسنان یجب أن یجعل تناول الطعام أسهل. يمكن تناول الأطعمة الخفیفة التي تم تقطیعها إلى قطع صغیرة، حتى تعتاد على الجسر.

في حين قد یكون من الصعب التحدث بوضوح عندما تكون الأسنان مفقودة. لكن بعد استخدام جسر الأسنان فإنه بالتأكید سوف یساعدك على الكلام بشكل صحیح.

 

إذا كنت تفتقد سنًا أو أكثر، فلدیك خیارات بدیلة مختلفة يمكن أن تتحدث فيها مع طبیب الأسنان الخاص بك. من أهمها تركيب جسور الأسنان ومزاياها العديدة. لكن يبقى أن تطّلع على كافة التفاصيل -مثل التكاليف والمواد المستعملة- قبل اتخاذ قرارك النهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *