ابتسامة هوليود

ابتسامة هوليوود (هوليود سمايل) في تركيا : مراحل بسيطة ونتائج مذهلة

منذ عشرينات القرن الماضي، حرص الأطباء على إيجاد حل جذري لمشاكل الأسنان سواء كانت مشاكل صحيّة أو جمالية بحتة. لا تقل أهميّة جمال الأسنان عن صحّتها فهي الواجهة الأولى لأي شخص ومنظرها الجميل يعني إطلالة مميزة وثقة عالية في النفس. لكنّها المحافظة عليها ليس أمرا سهلا إذ تتطلب، كبقية أعضاء أو مناطق الجسم، اعتناء مستمرا وانتباها لبعض التفاصيل الخاصة بها. بالإضافة لعناية الشخص بأسنانه، يمكنه الاستعانة ببعض المصادر والخبرات الخارجية مثل المواد التجميليّة أو عمليات التبييض وما يشابهها. وهنا يأتي دور ما يُعرف بـ “هوليوود سمايل” أو “ابتسامة هوليوود”. فما هو سرّ شيوعها مؤخرا؟ وهل بإمكان الجميع الحصول عليها؟ تابع قراءة المقال للإجابة على هذه التساؤلات وغيرها.

قبل أن نتحدث عن ابتسامة هوليوود على وجه الخصوص من المهم أولا الاطلاع على نبذة حول تاريخ طب الأسنان التجميلي وكيف تطوّرت أساليبه وتقنيّاته.

متى ظهر مصطلح الجراحة السنية التجميلية؟

 ازداد اهتمام العالم بالجمال والطب التجميلي خلال القرن العشرين خاصة مع تطور العمل الجراحي. فقد بدأت أنواع جديدة من الجراحات التجميلية بالظهور وكانت في البداية، تستهدف شريحة المصابين بالتشوهات البارزة إما بسبب حوادث السير أو الحروق أو الحروب.

لكنها سرعان ما شملت كل من يرغب في تعديل أو تحسين شكله الخارجي بما في ذلك شكل الأسنان. كما وصلت لطبقات المشاهير والشخصيات المجتمعيّة المرموقة. وهكذا تبلور اختصاص جراحي جديد أُطلق عليه مسمّى الجراحة السنية التجميلية.

لماذا سُمّيت ابتسامة هوليوود بهذا الاسم؟

كانت فئة الممثلين وعارضي الأزياء في هوليوود الأمريكية أول من تابع هذه “الموضة الطبيّة”. فأصبح الظهور بابتسامة جميلة ذات أسنان منتظمة وذات لمعان واحدا من أهم المعايير التي تميّز المشاهير الناجحين عن غيرهم. ولما كانت هوليود تنفرد بأشهر الممثلين والعاملين في المجال الفنيّ آنذاك، فقد أُطلق عليها هذا الاسم لترغيب الناس بالحصول على ابتسامة تماثل نجومهم المفضلين.

 الخطوات اللازمة لهذا الإجراء

الفحص الطبي للأسنان

 

عند زيارة طبيب الأسنان للحصول على الابتسامة التي طالمت حلمت بها، وقد تكون ابتسامة هوليوود، ستخضع أولا لفحص شامل للأسنان.

يقوم الطبيب خلال هذا الفحص بالتأكد من الحالة الصحية لأسنان المريض ومعالجتها إن احتاج الأمر، خاصة في حال وجود تسوس أو ما شابه. كما يفحص الطبيب نمط اصطفاف الأسنان في الفك ليقرر ما إذا كانت تحتاج لتقويم. وعادة ما يلجأ المريض لوضع تقويم إن كان فكّه ضيّقا أو كانت أسنانه تشكو من خلل في التموضع. من المحتمل أن يستغرق التقويم وقتًا يمتد لعدة أشهر حسب حالة الفك لدى المريض.

اقرأ أيضًا: ابتسامة هوليوود في تركيا

مراحل الحصول على ابتسامة هوليوود

بعد الفحص الشامل للأسنان والتأكد من عدم الحاجة لأي علاج إضافي، يمكن الانطلاق في تجهيز “ابتسامة هوليوود” الخاصة بملامح المريض حصرا.

يبدأ العمل التجميلي للطبيب، بأول خطوة والتي تتمثل في أخذ ما يُسمى “طبعة الأسنان” وهي عبارة عن مادة تشبه العجينة تأخذ شكل الأسنان بشكل كامل عندما يعضّ المريض عليها. لاحقا، يعرض الطبيب على المريض عدة درجات من اللون الأبيض ليختار منها ما يناسبه حتى يكون لون ابتسامته وأسنانه الجديدة. يقوم المخبري بعد ذلك بإعداد الغطاء التجميلي للأسنان والذي ينقسم لأنواع عديدة تختلف من ناحية مادة الصنع الرئيسية وأهمها:

  • الأمبرس: وهي أقدم أنواع العدسات اللاصقة وأرخصها ثمنًا. عادةً ما تُستخدم للأسنان الداخلية إلا أن استعمالها تراجع بشكل كبير بفضل توفر بدائل أحدث وأفضل منها. لكنها تبقى خيارًا مناسبًا لمن لا يستطيع تحمل نفقات الأنواع الأخرى.
  • الفينير: وهي المادة الأكثر استخدامًا في عيادات الأسنان، حيث يقوم تطبيق الفينير على برْدِ (trimming) طبقة رقيقة جدًا من ميناء السن، ثم إلصاق الفينير عليها لتستقر بشكل دائم. عادة ما يكون المريض تحت تأثير التخدير الموضعي أثناء عمليّة برد الأسنان حتى لا يشعر بأي ألم.

تعدّ هذه التقنية خيارًا جيدًا لتغطية العيوب الناتجة عن تصبّغ الأسنان أو تآكلها، كما أنها تمنح الشخص مظهرا طبيعيا للغاية.

  • الليمونير: يشبه مادة الفينير لكنه لا يتطلب أي بردٍ للأسنان.
  • ابتسامة هوليوود المتحركة (Snap-On Smile): تأتي هذه الابتسامة على شكل قالب متكامل مصنوع من “الزيركون”، يمكن تركيبه أثناء المناسبات أو طوال فترات العمل ونزعه بسهولة لتناول الطعام أو عند نهاية اليوم. عادةً ما يكون هذا القالب مطابقًا لشكل الأسنان الطبيعي بنسبة تتراوح بين 60 إلى 70%، مما يجعله خيارًا جيدًا لمن لا يقدر على تحمل تكلفة العدسات اللاصقة الدائمة أو لمن لا يرغب بتغيير شكل أسنانه الأصليّة.

تكلفة الإجراء في تركيا

لمعرفة تكلفة هوليود سمايل في تركيا، فيجب أن تضع في اعتبارك العوامل التي تحددها. نذكر منها ما يلي:

  • مستوى المركز التجميلي الذي ستختاره
  • الطبيب ومدى شهرته وخبرته
  • عدد الجلسات التي تحتاجها، وما إذا كانت تتضمن أي علاجات إضافية أم لا. قد تحتاج مثلا إلى علاج اللثة أو تعويض الأسنان المفقودة.
  • المادة المستخدمة في تصنيع عدسات الأسنان.

إجمالا، يمكن القول أن تكلفة إجراء “ابتسامة هوليوود” في تركيا تتراوح بين 3000 – 5000 دولار.

ميزات العدسات المستخدمة في ابتسامة هوليوود

تركيب عدسات أسنان

تتميز العدسات اللاصقة التي تُستخدم لمنح ابتسامة هوليوود بعدة أمور مثل كونِها:

  • تتأقلم بسرعة مع اللثة ونادرًا ما تسبب أي التهابات.
  • تدوم لمدة طويلة نسبيًا، من 5 إلى7 سنوات حسب اعتناء المريض بصحة أسنانه وفمه.
  • تُخفي جميع عيوب الأسنان الناتجة عن التسوس أو الكسر.
  • لا تحتاج إلى وقت كبير لتثبيتها، حيث يمكن لطبيب الأسنان أن يقوم بعملية التثبيت على جلستين.
  • لا تتطلب عناية خاصة أو مُتعِبة للمحافظة عليها
  • تزيد من ثقة المريض بنفسه مما يساعده على الاستمتاع بكافة تفاصل حياته اليومية

عيوب العدسات اللاصقة

هناك القليل من العيوب للعدسات اللاصقة التي تُستخدم للحصول على ابتسامة هوليوود تتمثل في ما يلي:

  • التكلفة المادية العالية نسبيّا.
  • قد يسبّب برد السن تقليلًا في سُمك طبقة الميناء مما يسبب ضعفًا عامًا للسن، ويجعله أكثر حساسية للبرودة والحرارة.
  • يمكن أن يتغير لون العدسات بسبب بعض العادات السلبيّة مثل التدخين أو شرب كميات كبيرة من المشروبات المحتوية على أصباغ كالشاي والقهوة وغيرها.
  •  لا يمكن إعادة السن إلى شكله الطبيعي بعد نزع العدسات اللاصقة نتيجة بردِه في المرحلة الأولى

نصائح عامة للحفاظ على ابتسامة هوليوود جميلة وجذّابة

لا بدّ للمريض من التخلي عن بعض الممارسات السلوكية الخاطئة فلا يمكن تركيب العدسات لمن اعتاد عضّ الأشياء القاسية كالأقلام مثلًا. هذه العادات من شأنها أن تسبب كسرًا للعدسات. على مدخني البايب أيضا توخّي الحذر عند التدخين حتى لا تتعرض عدساتهم للكسر. كما يُنصح عامّة بالتقليل من تناول الأطعمة ذات نسبٍ مرتفعة من الأصباغ، والحرص على وضع واقي الأسنان طوال الليل قبل الخلود للنوم لحماية العدسات من عادة صرّ الأسنان اللاشعورية.