أهمية إجراء فيلر تحت العين ودوره في تجديد شباب الوجه

0 156

من أكثر المناطق التي تتأثر بحالتنا الصحية والنفسية هي منطقة العين، حيث يظهر عليها كثير من التغيرات بمرور العمر ومع التغيرات التي تطرأ على أجسامنا، وبالرغم من أنها من أكثر المناطق التي نهتم لأمر مظهرها، إلا أن هناك بعض المشكلات التي لا تزال تؤرقنا، ولا نستطيع إخفائها باستخدام الماكياج، أو المستحضرات التجميلية الأخرى، ويصبح اللجوء إلى العمليات التجميلية وعمليات حقن فيلر تحت العين حاجة ملحة للتعامل مع مثل تلك المشكلات.

ما هو فيلر تحت العين؟

فيلر تحت العين هو عبارة عن جلّ من حمض الهيالورونيك الاصطناعي والذي يستخدم في الغالب في عمليات تجديد شباب الوجه، تختلف الحشوات في صلاباتها وتكوينها، فبعضها ناعم جدًا لذلك يعدّ هو الخيار الأمثل لملئ الخطوط الدقيقة والتجاويف الموجودة أسفل العين عن طريق حقنه بإبر خاصة، في حين تعتبر المنتجات الأكثر صلابة هي الأفضل لعلميات رفع الخدين وملء التجاويف الأكثر سمكًا.

وحمض الهيالورونيك هو حمض يتواجد بشكل طبيعي في الجلد ليرتبط بجزيئات الماء مما يمنح الجلد المرونة والحيوية اللازمة لنضارته، لذلك فهو مركب متوافق حيويًا ولا يسبب أي رد فعل تحسسي عند حقنه.(1)

اقرأ أيضًا: التجاعيد حول العينين كابوس يهدد جمالك | إليك الأسباب والحلول

ما هي المشكلات التي تعالج بحشوات أو فيلر تحت العين؟

هناك مجموعة من المشكلات التي تؤثر على شكل العين، وتزعج أصحابها، وتدفعهم إلى الخضوع لعمليات تجميل العيون، أو عمليات حقن فيلر تحت العين. ومن أمثلة هذه المشكلات:

  • الهالات السوداء باختلاف درجة غمق لونها.
  • العيون المجوّفة.
  • العيون الجاحظة أو العيون الغائرة.
  • وجود تكيسات دهنية أسفل العين.
  • نقص كمية الدهون الموجودة أسفل العين.
  • انخفاض مستوى الحاجبين مما يؤدي إلى ترهل أسفل العينين.

ويجب الإشارة إلى أن فيلر تحت العيون هو إجراء تجميلي بحت، لذلك فهو لا يقوم بمعالجة مشكلات الرؤية الناتجة عن تلك الظواهر، وإنما يقوم بتحسين مظهر العينين وجعلها تبدو بمظهر أكثر حيوية وشبابًا، أما مشكلات الرؤية فيتم علاجها بعمليات جراحية أخرى أو عن طريق الليزر.

ما هي أسباب ظهور المشكلات التي تحتاج إجراء حقن فيلر تحت العين؟

ترجع أسباب تلك المشكلات إلى عوامل عدة:

1- التقدم في السن

يعد هذا هو السبب الأكثر أهمية لتجاويف العين أو ظهور ترهلات تحت العين، فمع التقدم في العمر، يقلّ إنتاج الكولاجين مما يؤدي إلى قلة مرونة الجلد وسمكه، وظهور التجاعيد أسفل العين.

2- العامل الوراثي

قد تتكون الهالات السوداء وتجاويف العين في سن صغيرة، ومع عدم وجود أي مشاكل صحية، وذلك لأن العامل الوراثي يلعب دورًا كبيرًا في ظهور تلك المشكلات أسفل العين.

3- بعض العوامل البيئية والعادات الخاطئة

مثل التعرض لأشعة الشمس دون استخدام الإجراءات الوقائية اللازمة، فتلك الأشعة تضر بالجلد داخليًا وخارجيًا، وتسرع من ظهور علامات الشيخوخة، كما أن بعض العادات الصحيّة الضارّة مثل التدخين، وعدم تناول كميات كافية من المياه والخضروات والفاكهة قد تلحق بك الضرر ذاته.

4-بعض المشكلات الصحية

كوجود خلل في إفراز الغدة الدرقية من هرمون الثيروكسين، أو الفشل الكلوي.

5- المشكلات النفسية

فالضغط العصبي الذي ينتج عنه كثرة البكاء وقلة النوم، قد يؤثر سلبًا على سلامة جلدك أيضًا.

اقرأ أيضًا: عملية شد الوجه | الخطوات والنتائج

هل أنت مرشح جيد لحقن فيلر تحت العين؟

يتم تقييمك كمرشح جيد لإجراء فيلر تحت العين إذا كنت:

  • تعاني من أحد المشكلات الطبية التي قمنا بذكرها، دون وجود مشكلات في الإبصار.
  • لا تعاني من حساسية من حمض الهيالورونيك أو الكولاجين أو أي من المواد التي يتم حقنها أسفل عينينك.
  • لا تعاني من أي التهابات أو عدوى بجلدك.
  • إذا كنت بالغًا، حيث لا يفضل أن يخضع الأطفال لذلك الإجراء.
  • لا تعاني من أمراض سيولة الدم، أو أي أمراض مزمنة سببت وجود تلك التجاويف حيث إن ذلك يقلل من نتائج الإجراء.

ما الذي بإمكانك توقعه من إجراء حقن فيلر تحت العين؟

إذا قررت أنت وطبيبك أن الحقن مناسب لك، قد يبدأ الطبيب بعمل اختبار جلدي على ساعدك للتأكد من أنك غير حساس للمادة المستخدمة، ستحتاج لمراقبة المنطقة المحقونة بعناية لمدة أربعة أسابيع، معظم الرجال والنساء الذين تم اختبارهم لا يظهرون أي رد فعل تجاه اختبار الجلد ويمكنهم المتابعة مع الحقن. كما أنه اعتمادًا على المادة المحقونة، ستحتاج على الأرجح إلى مزيد من العلاجات للحفاظ على التأثير.

الغالبية العظمى من المرضى يلاحظون نتائج مرضية بعد إجراء حقن فيلر تحت العين مباشرةً، ولكن قد تحتاج إلى التحلّي بالصبر لرؤية النتيجة النهائية

على الرغم من أنك ستلاحظ بعض التغييرات في مظهرك على الفور، فغالبًا ما يستغرق الأمر عدة أسابيع لرؤية النتائج النهائية للعلاج. على عكس باقي الحشوات التي تحقن في أماكن أخرى في الوجه، فإن علاج المنطقة تحت العين ليس إجراءً يتم في زيارة واحدة. في بعض الأحيان، هناك حاجة إلى حشو “التغيير والتبديل” أو القليل من التعديلات لتحسين النتائج، من المهم جدًا أن تعود إلى زيارات المتابعة المجدولة لإكمال عملية المعالجة.

تختلف فترة التعافي من مريض لآخر، ولكن يوصي الأطباء بأخذ أسبوع إجازة من العمل بعد إجراء حقن فيلر تحت العين

اقرأ أيضًا: عملية تجميل الأذن| كيف تتم وما هي أنواعها وآثارها الجانبية

عدد الحقن المطلوبة للحصول على النتائج المرغوبة من فيلر تحت العين

يعتمد ذلك على المادة المستخدمة في الحشو، تمامًا مثل الكولاجين الطبيعي، فبدائل الكولاجين تفقد شكلها، هذا يعني أن تأثير الحشوات لا يكون دائمًا، وقد يتطلب العلاج حقن الكولاجين مرتين إلى أربع مرات سنويًا للحفاظ على تأثيرات العلاج، أما حشوات حامض الهيالورونيك “اللينة” مثل رستلان وجوفيديرم تستمر من ثلاثة إلى تسعة أشهر أو أكثر تبعًا للمنتج ومكان وضعه، أما الحشوات الأخرى التي تستمر لفترة أطول هي:

  • Juvederm Voluma، Restylane Lyft، و Perlane وتأثير هذه الحقن يمكن أن يستمر حتى عام واحد أو أكثر.
  • Bellafill هو حشوة شبه دائمة يمكن أن تستمر لسنوات. (2)

التعليمات يجب اتباعها بعد إجراء حقن فيلر تحت العين

  • يجب عليك وضع الثلج لمدة 10 دقائق كل ساعة بينما تكون مستيقظًا في أول يومين بعد الإجراء على المنطقة المحقونة، ولكن لا ينبغي تطبيق الثلج مباشرة، قم باستخدام منشفة أو مناشف ورقية بين الثلج وبشرتك.
  • حاول أن تبقي نفسك بوضع مستقيم أكبر وقت ممكن، حيث أن الاستلقاء يمكن أن يزيد من التورم الناتج عن عملية حقن فيلر تحت العين، لذلك عليك أن تنام مستقيمًا في أول ليلتين بعد عملية الحقن.
  • بإمكانك وضع الماكياج لإخفاء الكدمات بعد عملية الحقن مباشرةً. (3)

الآثار الجانبية لإجراء حقن فيلر تحت العين

الكدمات: من الممكن ملاحظة بعض الكدمات بعد العملية، فهي أمر شائع جدًا، ولكن في بعض الأحيان تكون الكدمات شديدة. عادةً ما تصل الكدمات إلى ذروتها في اليوم التالي للإجراء، ثم تتحسن ببطء بعد ذلك، في مجموعة صغيرة من المرضى (أقل من 1٪)، يمكن أن تكون هناك كدمات طويلة الأمد تستغرق عدة أشهر حتى تتعافى بالكامل، هذا غير شائع، ولكن عندما يحدث، تكون الكدمات الطويلة عادةً خفيفة ويمكن تغطيتها بسهولة بالماكياج.

التورم: عادة ما يحدث التورم خلال 1-2 يومًا بعد الحقن، في معظم المرضى، يقل التورم بعد 4-5 أيام، ولكن في بعض الحالات يمكن أن يكون هناك انتفاخًا بسيطًا، قد يستغرق عدة أسابيع حتى يشفى بالكامل.

التكتل: يمكن أن تبدو المنطقة التي تم حشوها تحت العين متكتلة في كثير من الأحيان بعد الحقن. عادةً ما يستمر المظهر المتكتل في التحسن خلال الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع الأولى بعد العملية، من المرجح أن يوصي الطبيب بتدليك المنطقة إذا كان لا يزال هناك تكتل بعد عدة أسابيع، وسيوضح لك كيفية القيام بذلك بشكل صحيح. في بعض الأحيان، تحتاج التكتلات المستمرة إلى إذابتها باستخدام هيالورونيداز، وهو أنزيم يستخدم في حلّ الحشو المحقون.

في النهاية، لا تدع شيئًا يؤرقك بالنسبة لمظهر عينيك أو الهالات السوداء المحيطة بها، ولا تتردد في تحديد موعد لاستشارة طبيبك بشأن عمليات حقن فيلر تحت العين، فهو حل مثالي وآمن للكثير من المشكلات، كما يجنّبك عناء العمليات التجميلية الأخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WhatsApp chat